دولة قطر وكولومبيا تقيمان حفلا لإطلاق كتاب /قصتها/ عن دور المرأة القيادي في الأمم المتحدة

أقام الوفد الدائم لدولة قطر لدى الأمم المتحدة وكولومبيا، بمقر الأمم المتحدة في نيويورك، حفلا لإطلاق كتاب /قصتها: الاحتفال بالنساء القياديات في الأمم المتحدة/، الذي أعده الوفد الدائم وبالاشتراك مع كولومبيا.

وقد حضر الحفل سعادة السيد أنطونيو غوتيريش الأمين العام للأمم المتحدة، وسعادة السيد ميروسلاف لايتشاك رئيس الدورة الثانية والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، وعدد من مندوبي الدول الأعضاء الدائمين لدى المنظمة الدولية.

وبينت سعادة السفيرة الشيخة علياء أحمد بن سيف آل ثاني، المندوب الدائم لدولة قطر لدى الأمم المتحدة، أن مشاركة دولة قطر في إنجاز هذا الكتاب يأتي تقديرا للدور القيادي للمرأة في الأمم المتحدة، وفرصة لعكس الإنجازات الهامة من خلال السرد التاريخي بالصور.

وأشارت سعادة السفيرة إلى أن دولة قطر عضو مؤسس ونشط في مجموعة أصدقاء المساواة بين الجنسين، وإلى رعايتها لمعرض /حكايتها/ الفوتوغرافي التاريخي عن الدور القيادي للمرأة في المنظمة الدولية، الذي أقيم في ديسمبر عام 2016.

وقدم الكتاب سردا تاريخيا بالصور لدور المرأة القيادي في الأمم المتحدة منذ نشأتها عام 1945 في مدينة سان فرانسيسكو وحتى العصر الراهن.

وأفرد الكتاب صفحات عن دور بعض النساء في المنطقة العربية والإسلامية، بما فيهن سعادة الشيخة حصة بنت حمد بن خليفة آل ثاني، حيث تعتبر أول امرأة تعينها الأمم المتحدة كمقرر خاص لذوي الإعاقة في عام 2003 وتم تمديد ولايتها عام 2005 حتى 2009، والتي تشغل حاليا منصب المبعوث الخاص لأمين عام الجامعة العربية للشؤون الإنسانية.

كما قدم الكتاب سردا تاريخيا عن أثر ودور المرأة في الدفع باتجاه تمكين المرأة، والمساواة بين الجنسين في التوظيف وفي اتخاذ القرارات على أعلى المستويات في الأمم المتحدة.

ويعتبر الكتاب شهادة عن المساهمات التي قدمتها المرأة في إعادة صياغة الأمم المتحدة، وتعزيز دور المرأة في شتى المجالات وفي شغل المناصب القيادية العليا بالمنظمة الدولية.